القصة والرواية لكل ماهو منقول من قصص وروايات طويلة وقصيرة وعالمية

لمسه مصرية (الاسرة السعيدة)


قـوز الغـريـب

لكل ماهو منقول من قصص وروايات طويلة وقصيرة وعالمية


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-02-2017, 02:59 AM   #1
(كاتب)


الصورة الرمزية الرجل الغريب
الرجل الغريب متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4567
 تاريخ التسجيل :  Aug 2015
 المشاركات : 8,223 [ + ]
 التقييم :  6042
تلقيت إعجاب : 6482
 الدولهـ
Morocco
 الجنس ~
Male
 اوسمتي
وسام الحصريات Default Medal العطاء 
لوني المفضل : Black

اوسمتي

افتراضي قـوز الغـريـب




قوز الغريب

في صباح غير زي العادة ، أستيقظ أهل قرية "المروج" على صوت قوي لمحرك سيارة لم يألفوه من قبل .. لايشبه صوت شاحنات اللوري ، وهي السيارات الوحيدة التي تأتي لهذه القرية النائية.

إن الناس الذين خرجوا ليستطلعوا الأمر .. وجدوا شابا يقف بجانب سيارة لم يروا مثلها، سيارة نصف نقل عريضة جدا ويبدوا إنها بالقوة التي جعلتها تصل إلى داخل القرية دون أن تنغرس في الرمال أو أن ينكسر لها شيء بفعل الصخور القاسية التي تحيط بالقرية وما أكثرها.

حدق الناس في الشاب كثيرا دون سؤال وحدق الشاب في هؤلاء الناس دون تفسير..

خرج العمدة الناير من ديوانه ، وخرج معه من أخبره .. تقدم العمدة نحو الشاب .. كان العمدة مهابا في جلبابه الأبيض الناصع وملفحته العتيقة وعمامته الضخمة .. ولكن الشاب لم يظهر منه سوى سرور بوجود شخص يحادثه.

من أنت ؟ وماذا تريد؟ ... سأل الشيخ ... أنا ضيف...... أجاب الشاب.

...................................

بعض رجال القرية جلوس في ديوان العمدة ، والعمدة ينظر بحنق عجز عن أخفائه، للشاب الذي يتناول فطوره بتلذذ واضح ..

فطور شهي ، أعده له العمدة مرغما كواجب ضيف-

أراد الضو وهو أحد وجهاء القرية أن يخفف على العمدة فهمس له :

خيرا ما فعلت أن تكرمه أولا ثم بعد ذلك تعرف حكايته..

أنت تعلم يا الضو مدى فراستي في الناس .. هذا الشخص منذ أن رأيته أحسست بالمصائب تتبعه.

أعلم مدى ذلك .. ولكن أتمنى من الله أن تخيب فراستك هذه المرة .. فأنا أجده شابا ذا شأن.

بعد أن أنهى الشاب فطوره ،قال : أسمي جابر ، من وسط البلاد ، أخترت قريتكم هذه لأعيش فيها .. لقد سمعت عن خصوبة أراضيها واتساع جروفها .

حدق العمدة وبدا ظاهرا الغضب على نبرات صوته :

شوف يا جنى .. ما عندنا أراضي للبيع ، وما في غريب بسكن قريتنا .. وقريتنا دي سمعت فيها وين ومن منو؟

حضرة العمدة .. أنا شاري أرض هنا .. وسمعت عن بلدكم دي من البائع وهو صاحب لي اسمه الرضي عبد الجليل.

ما إن سمع الحاضرين أسم الرضي ، حتى ماجوا وهاجوا وتباروا شتما فيه.

لا أحد ينادي الرضي بأسمه ، فهو معروف عند الجميع بالمطرود ، وذلك لأن والده قبل أن يتوفى قام بطرد الرضي من القرية ، وعاش الرضي طريدا في انحاء البلاد ،



ولم يعد للقرية إلا بعد وفاة والده ، وسريعا وضع يده على أرث والده وتزوج وصرف على نفسه ومتعه .. وهاهو الآن يفاجئ القرية ببيع أجود أراضيها لغريب.

لم يتمالك العمدة نفسه وصاح هائجا



المطرود الله لا يرضى عليه.. قوم يا جنى أتوكل على الله وشوف رزقك وين . وتاني كان عترت عيني عليك إلا خلي جتتك صفاية.

خرج الغريب مطرودا من القرية كما صاحبه .. ولكنه لم يبتعد عنها ، مكث غير بعيد في قوز من الرمال ونصب خيمة له.

رفض مزارعي القرية العمل في أرض الغريب ، أمتثالا لأوامر العمدة بمقاطعته هو والمطرود " الرضي".

ولكن.....

توالت الأيام وبدأت أخبار الغريب ،، شغل القرية الشاغل .. البعض يقول إنه جلب من المدينة وابورات وخراطيم مياه ضخمة .. والبعض يردد إن الغريب أحضر تقاوى وحبوب لم نرى مثلها ..

وتفاجأ أهل القرية على مشهد بناء في القوز .. وتسأل بعضهم كيف لبناء كهذا أن يصمد على رمال واسعة لا غرار لها.

لقد قام الغريب بتأجير أفراد غربا ء للزراعة ، وهم يسكنون بجانبه في قوزه..

واصل الناس في مقاطعة الغريب ، وأمتثل هو لرغبتهم .. فلا يدخل القرية إلا لصلاة الجمعة ، وما أن يفرغ منها يعود إما لمزرعته أو لقوزه حيث داره الفسيحة.

.................................................. ..

في لجة ليل حالك ، تعالت صرخات إمرأة تشق سكون الصمت ، قام الناس فزعين ، وتتبعوا مصدر الصوت ، فإذا به من حوش الضو ..تجمع الناس سريعا أمام باب الضو فخرج لهم وهو في حال يرثى لها صائحا .. زوجتي .. أدركوا زوجتي .. إنه المخاض ... لم تستطع القابلة إن تفعل شيئا لها .. إنها تضيع .. سوف تموت.

تحرك الناس سريعا يبحثون عن شيئ ما ينقذ .. لا سيارة في القرية سوى لوري بخيت .. وبخيت خرج عصرا للمدينة .. ولن يعود إلا غدا.. أخبروا العمدة بذلك والعمدة حائر ينظر لالضو الذي أدرك الأمر فنظر الضو للعمدة نظرة طويلة قبل أن ينصرف ..

............................................

خرج الغريب مسرعا على صيحات الضو المستغيثة..

سريعا أحاط جابر بالأمر ، أسرع لسيارته ، وافرغ فيها صفيحتين وقود .. أن المدينة لا تبعد كثيرا ولكن وعورة الطريق تحدث بعدا كبيرا. ثم وضع سريرا قصيرا على صندوق السيارة العريضة ، ودخل للقرية مسرعا بصوت سيارته القوي المجلجل .. وضع الناس زوجة الضو على السرير في السيارة . وجلس الضو وبعض النسوة حولها. وانطلق جابرا بسرعة مزمجرا بسيارته العريضة.

.............................................

أستطاع جابر أن يصل لمستشفى المدينة في زمن قياسي ... وتم اسعاف زوجة الضو ..

لم يترك جابر الضو لحظة ، حتى أطمأن على زوجته ومولودتهما .. وأستأذن منه في العودة لمزرعته لبعض الأعمال المهمة، ووعده بالعودة بعد ثلاث أيام ، لأصطحابهم للقرية. ولم ينصرف إلا بعد أن دس في جيبه مبلغا كبيرا من المال ، ورغم رفض الضو وامتناعه عن أخذه إلا إنه اصر على ذلك . هذا غير أنه قد قام بتسديد كامل مبلغ المستشفى.

.................................................. ...

لم ينقطع الضو عن مدح وشكر جابر وذكر صنيعه طيلة فترة عودتهم من المدينة وحتى بعد " السماية" وكان لذلك بليغ الأثر في نفوس رجال القرية .. وعندما حضر جابر لعقيقة "فورده" هكذا أسمتها والدتها ، وجدها الضو فرصة سانحة ، وقام بشكره علنا في ديوانه العاج برجال القرية .. ولم يحفل بتعمر وجه العمدة.

.................................................. ....

استطاع العمدة بعد جهد جهيد أن يعيد القطيعة مرة أخرى .. فلقد استطاع أن يعيد الضو من المدينة على لوري بخيت .. وارغم بخيت على ذلك ودفع له أجرة. كل ذلك حتى لا يدخل جابر بسيارته القرية يهز أركانها بصوتها الساخر.
ثم أنه أرسل لاحضار المطرود ، حتى يستعلم عنه أمر صاحبه ، لعله يجد شيئا ينفر الناس عنه. وفي ديوان العمدة قال المطرود كلاما يشير إلى ذلك.
فخرج الناس وتهيم على رؤوسهم الهمائم.
.................................................. .................

لقد حضر الغريب عقيقة المولودة ، وذلك تحت إلحاح والدها .. ثم لم يدخل القرية إلا لصلاة الجمعة.

ثم أنه قد حدث ذات يوم في القرية أمرا عجبا.

توفى أحد الشيوخ وهو عم للضو ، مما جعل جابر ، يعود للقرية معزيا ودافنا .. ثم انه في المساء في فراش العزاء ، ظهرت مشكلة لدى الورثة ، واختلافهم على أملاك مورثهم .. حيث كان للشيخ المتوفي أولاد وبنات ونساء كثر.

بعض المزارع حان وقت حصادها ، وبعض المحاصيل في المخازن ، وسجلات وديون ملحة .. أمور يجب أن تنجز .. الذهاب لمحكمة المدينة ، وانتظار إجراءات حصر التركة والإرث وغيرها من الأمور التي تأخذ وقتا كثيرا في هذه البلاد...

أدخل أبناء الشيخ الضو في حيرة . وكان جابر عنده .. فقال جابر إنه يستطيع أن يوزع الورث لو أحضر له كل الأطراف مجتمعين أو من ينوب عنهم في خلال جلسة واحدة.

أستمرت دهشة الضو والحاضرين حتى بعد اجتماع الوراث في حوش الضو بعد ايام قلائل . ووزع جابر الورث في ساعة زمن وقد كان حفظ كل اسماء الحاضرين وعلاقاتهم بالمرحوم .. فكان يقول مبلغ كذا لخليل ومثله لأحمد ومثله ... الخ ، ومبلغ كذا لجليله ، ومثله لـكريمة ... ومثله .... ومثله لـ .. الخ ... ثم وقف الأمر على الأراضي والمخزون .. وقام بالاستعانة بالحاضرين غير اطراف الإرث على تثمينهم أرضا أرضا ومحصولا محصولا ،، يدون ذلك في ورقة عن أحد الوراث .. ثم بعد أن فرغ من التثمين ، قال لهم بأن من يقبل الأرض عليه أن يدفع ثمنها حاضرا ، أو يتنازل عن الأموال التي ورثها إن كانت تكفي.. أما المحصول فأنا ساشتريه حاضرا الآن ، ثم غاب عند سيارته وعاد واضعا حقيبة مليئة بالنقود.

.................................................. .......

إنتهى الأمر الغريب .. بأن الغريب قد أشترى كل المحصول وبعض الاراضي من الورثة . أمام أهل القرية وأمام العمدة شخصيا.

توالت الأيام على القرية وأهلها وهم يشهدون حراكا حثيثا للعمدة ، يطن في إ ذن الورثة .. كيف تقبلون ان تبيعوا أراضي والدكم ؟.. وكيف لكم أن ترضوا بقسمة شخص غريب؟ّ.. لا هو بفقيه ولا هو بقاض ؟؟.

أفلحت جهود العمدة في تحريك أضغان أحد الطامعين من الوراث . وأنكر القسمة ، وطلب العدول عن كل الأمر والرجوع للمحكمة للبت في الأمر.

لقى الأمر صعوبة من بعض الوراث ولا سيما إنهم فرحوا بالأموال وبعضهم صرف بسخاء .. ولكن ذلك الشخص ذهب بعيدا ، حتى أنه قام برفع دعوى يطلب فيها ببطلان تقسيم التركة .

وأمتثل الجميع وبدأت الإجراءات ،، وتوالت الأيام ووضعت المحكمة يدها على الاراضي التي أشتراها الغريب .. وتحصلت على جزء مقدر من الأموال التي تقاسمها الوراث بما فيها أموال الغريب ..وتم تعين القاضي ،، واجتمع الوراث وأهل القرية والعمدة.

وفي نهاية المطاف .. أقر القاضي بتقسيم الغريب للورثة ، وإنه تقسيم شرعي لا لبث فيه.

وعادت الأموال للوراث وعادت الأراضي للغريب ، وعادت الحسرة للعمدة.

.................................................. ........
ثم أنه لم تمر سوى أسابيع قليلة ، ليحدث أمرا أخر .. ففي أحد أيام الجمع والناس بالمسجد في إنتظار أمام القرية ، والذي تأخر عن غير عادته .. و جاء الخبر بأنه مريض ولا يستطيع أن يؤم الناس . فتلفت الناس يبحثون عن بخيت .. الذي طالما أخرجهم من مثل هذه مواقف ، يقف يرتجل خطبة قصيرة بطريقة مسرحية ، ثم سرعان ما يصلي بهم ليتفرق الجميع شاكرين له . ولكن بخيت كان قد خرج بلوريه للمدينة فجرا.. ثم قام الضو وطلب من جابر صعود المنبر.

صعد جابر على المنبر وهو يشعر بأن روح العمدة تصعد معه.

خطب جابر في الناس خطبة لم يسمعوا لها مثيل .. حدثهم عن الحق وعن العدل ، وعن التكافل ، حدثهم عن اعمار الأرض واخراج الزكاة ، وتزكية النفوس والمجتمع ..

ثم نزل عن المنبر ، وأم الناس بالصلاة .. رتل بصوت جميل جميل رخيم . .. كأنه قادم من عصور عميقة ، عصور ملآة بالرحمة والحب والجمال.

فرغت الصلاة ، وسعى الناس في الارض وبعضهم يكففون أدمعهم بأطراف عمائمهم.

.................................................. ...........

إن جابر يحفظ القرآن ..

هذا الخبر إنتشر في ربوع القرية ، تحمس له الضو ونفاه العمدة.

ولكن يبدوا إن القطيعة في زوال ..

أصبح مزارعي ورجال القرية يزورون جابر في مزرعته وفي قوزه .. وصار جابر يزورهم في مزارعهم يحدثهم ويستمعون له ..وكثرت الزيارات

أصبح الأمر شائعا .. تسأل الزوجة بعلها إلى أين ؟.. فيقول قريب هنا .. فتقول له بل إلى قوز الغريب.

ثم وجد العمدة نفسه محاصرا بقومه .. يجب أن تسمع له .. ألا ترى مزارعه ، كيف أصبحت تنتج أكثر مما ننتجه نحن جميعا .. إن للرجل طرق للزراعة والتجارة لا نعرفها ، أنه مفيد .. كيف لا تستطيع أن ترى ذلك؟.

تحت ضغوط أعيان القرية ، أصبح العمدة مرغما على ضيافة الغريب بين الفينة والأخرى .. أصبح جابر يتحدث ويتحدث ويتحدث .. والعمدة يمتنع ويكرر لا فائدة .. لا فائدة .. لقد جربنا ذلك كثيرا . لا جدوى ضاع وقتنا وضاعت أموالنا في الفراغ ... والغريب لا يمل الحديث يضع أطرا ويناقش حلولا و يرمي أفكارا ..

وجد العمدة نفسه ، يذهب للعاصمة متجاوزا المدينة ومسئوليها التعسين . ليقابل محافظين وولاة ومتنفذين ومسئولين من الطراز الرفيع يحركون باصابعهم آليات ومعدات وخلقا كثير..

كان العمدة يقابل اصنافا من الناس لم يرى مثلهم في حياته ،ويرى جابر يتحدث بلغة الاقتصاد والاعمال .. لقد قابل العمدة مسئولي الاستثمار والبنى التحتية وبعض الوزراء ..

ثم عاد لقريته يحدثهم عن العجب والعجاب الذي رآه .. وهو يصف لهم صنوفا من الأماكن والناس والطعام والشراب ، ولا يكف العمدة من أن يضيف ملح الكلام مستطردا مواقف طريفة لارتباكهم من اشياء وعدم درايتهم بها ولم ينسى بالطبع كيف أن الضو يصيح متفاجأ بأشياء ، فيضحك العمدة وينفجر أهل القرية يضحكون بسخاء في شيئ بسيط.

ثم يذكر لهم كيف استطاع جابر أن يقنع هؤلاء المسؤلين بتوصيل طريق أسفلتي للقرية . وأكد لهم بإن ذلك بطريقة ما سينعش الاقتصاد الوطني.



شيئا فشيئا اعتاد العمدة الجلوس بجوار الغريب في سيارته العريضه ، نصف النقل .. ثم لم يكن غريبا على الناس أن تسمع زمجرة محرك السيارة القوي وهي تشق طرقات القرية ممتزجة مع ضحكات العمدة المجلجلة وهو يستمع لمزح جابر.

.................................................. .............

قبل أن تخفوا دهشة أهل القرية على مشهد الآليات والمعدات الضخمة تقترب حينا وتبتعد حينا عن القرية راسمة طريق جميل يربط قريتهم بالمدينة.

شاهدوا أعمدة وأسلاك الكهرباء تسير بخطى واضحة نحوهم لتنسج شباكها فوق سماء قريتهم.

في شهور قليلة ، أصبحت القرية قريبة ومضاءة.

أتكأ لوري بخيت على تل من الرمل ، ولم يعلم بأن هذه اتكاءته الأخيرة ، وهو يشاهد رتلا من السيارات الصغيرة والكبيرة بأحجام وأنواع مختلفة ، تجوب مزارع القرية ، محملة منتجاتها وجالبة منتجات غيرها.

أشترى الغريب أرضا سكنية في مدخل القرية ، وبنى فيها بناية ضخمة ، أسماها الناس سراية جابر.

.................................................. ........

بعد سنوات ليست بالقليلة ، لم يعد أحد يذكر قرية المروج ، فلقد أشتعلت المباني الحديثة تطوق القرية من كل جانب ، ولم يعد طريق المدينة وحيدا . .. بل أمتدت شبكات طرق تربطها بكل المدن القريبة والبعيدة، هذا غير الطرق الداخلية التي يتخللها نخيل ونجيل مزدانة بالإضاءات والأزهار .. وقامت هنالك بجوار المزارع مصانع تعليب الفاكهة ،ومصانع الجبن ومصانع النسيج .. أزدادت الرقعة الزراعية واستصلحت أراضي واسعة وأصبحت بحق مروجا زاخرة الخضرة بهية المنظر.

تزوج جابر من فتاة يانعة جميلة " فورده" ، إبنة الضو ، تلك التي حضر عقيقتها .. وأنقذ أمها. توسعت مزارعه وأمتلك بعض المصانع والفلل.

أصبحت القرية مدينة ، وأضحت قبلة للتجار والمستثمرين ، وسبب ذلك ارتفاعا في اسعار أراضيها ، فباع سكان القرية مزارعهم بأموال كبيرة ، تحسنت منازلهم ، وقادوا السيارات ، وتزوجوا مثنى وثلاث ورباع بعضهم هاجر وبعضهم تاجر ..

ولكن الايام لا تستمر هكذا... ضاعت أموالهم وفقدوا أراضيهم وكثر عيالهم وإزداد فقرهم.

ثم عادوا يعملوا بالأجرة في اراضي جابر وغيره من اصحاب الأملاك الجدد الذين لم يتوانوا عن طردهم بسبب ضعف إنتاجيتهم وعدم إنضباطهم ..

ثم إزداد الأمر سؤا لسماعهم بعزم بلدية المدينة على ترسيم بيوت البلدة القديمة وإعادة تخطيطها.

فضاق الحال .. فأجتمع أهل القرية بعمدتهم مع جابر ..هذه المرة.. تحدث العمدة واستمع جابر .

تحدث رجال القرية فردا فردا ، وأستمع جابر ، استمع لهم جيدا واطرق لهم .

ثم بعد أن فرغوا ، قال لهم : لقد حذرتكم عن التعامل بحكمة مع أصحاب الأراضي ، وقلت لكم أن تكفوا عن إجترار الماضي ، هذه أراضينا وهذه ارض جدي وتلك لابي ومثل هذا الكلام الذي لا يقدم ولا ياخر . أما بالنسبة لأمر إعادة التخطيط فهذا أمر حكومة لا استطيع أن أعمل شيئا حياله ، سوى .. أن أجل الأمر .

وماذا يفيدنا تأجيل الأمر؟ ... عقب العمدة

رد جابر :

تستطيعون أن تبيعوها .. أنتم تملكون أراضي قيمة جدا في وسط المدينة ، واستطيع أن أجلب لكم مشترين بأسعار عالية . ثم بعد ذلك تتعامل البلدية مع المشترين الجدد ، إن شاءت عوضتهم أو لا.

ولكن أين نذهب إذا بعنا بيوتنا ؟

سأل أحد رجال القرية .



نظر جابر للعمدة وللرجل ولبقية رجال القرية. وقال بحسم هنالك مكان .

....................................

تركهم جابر في حيرة ، وركب سيارته الفخمة العريضة ذات الصوت الناعم .. وبأزيز بسيط تحركت من أمامهم ولوح لهم جابر بيده خلف الزجاج اللامع مودعا قبل أن ينهمك في مطالعة صحيفة ، بينما تولى سائقه معالم الطريق.

.......................................

بعد أشهر قليلة كان العمدة جالسا على بناء مهجور فسيح على تلة رملية مرتفعة ، مرتديا جلبابه الناصع وملفحته العتيقة وعمته الضخمة، ينظر أمامه إلى لوري بخيت متكئا على كومة رمل ، وبجانبه سيارة فورد عريضة صدأة جاثمة على الأرض .. كان العمدة يحاول أن يلتقط إشارة بهاتفه النقال ..ثم صاح فرحا لالتقاطها ، فتجمع أهل القرية حوله يسمعونه يحدث بصوت عال :

نعم أنا الناير العمدة .. عمدة قوز الغريب .. ايوا .. أيوا ... قوز الغريب ... قووز الغريب ريفي مدينة" سرايا جابر"

الو ... الو .... ألو ....

الو ....الو .... الو

.............................................
سلامي لكم



rJ,. hgyJvdJf



 
 توقيع : الرجل الغريب



رد مع اقتباس
قديم 06-02-2017, 06:49 PM   #2


الصورة الرمزية ياسمين الشام
ياسمين الشام غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3430
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 المشاركات : 1,070 [ + ]
 التقييم :  523
تلقيت إعجاب : 177
 الدولهـ
Syria
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black
افتراضي رد: قـوز الغـريـب



قصة جميلة بم فيها من أحداث مشوقة
كل الشكر أخي الغريب


 
 توقيع : ياسمين الشام



رد مع اقتباس
قديم 06-02-2017, 08:09 PM   #3
(كاتب)


الصورة الرمزية الرجل الغريب
الرجل الغريب متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4567
 تاريخ التسجيل :  Aug 2015
 المشاركات : 8,223 [ + ]
 التقييم :  6042
تلقيت إعجاب : 6482
 الدولهـ
Morocco
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Black

اوسمتي

افتراضي رد: قـوز الغـريـب



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسمين الشام مشاهدة المشاركة
قصة جميلة بم فيها من أحداث مشوقة
كل الشكر أخي الغريب
الشكر لك ايتها الرائعة حبرا..وتواجدا
عطرت الصفحة
لك سلامي و تحيتي


 


رد مع اقتباس
قديم 10-02-2017, 06:05 AM   #4
( كاتبة)


الصورة الرمزية دلال محمد [ شروق ]
دلال محمد [ شروق ] متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 167
 تاريخ التسجيل :  Mar 2011
 المشاركات : 26,849 [ + ]
 التقييم :  21024
تلقيت إعجاب : 10119
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Deeppink

اوسمتي

افتراضي رد: قـوز الغـريـب



قصة جميلة شيقة الأحداث
كل الشكر أخي الغريب


 
 توقيع : دلال محمد [ شروق ]



رد مع اقتباس
قديم 14-02-2017, 02:22 AM   #5
(كاتب)


الصورة الرمزية الرجل الغريب
الرجل الغريب متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4567
 تاريخ التسجيل :  Aug 2015
 المشاركات : 8,223 [ + ]
 التقييم :  6042
تلقيت إعجاب : 6482
 الدولهـ
Morocco
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Black

اوسمتي

افتراضي رد: قـوز الغـريـب



مرحبا أختنا شروق ...زينت المكان باطلالتك الأنيقة وحرفك الرائع

ألف شكر على تواجدك هنا ....

عطرت الصفحة

سلامي وتقديري


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة




new notificatio by 9adq_ala7sas
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لمسه مصرية ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

لمسه مصريه

 
 

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.