لمسه مصرية (الاسرة السعيدة)


وقفات مع نظرية فرويد


موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-10-2015, 02:22 PM   #1


الصورة الرمزية شظايا نور
شظايا نور غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3368
 تاريخ التسجيل :  Oct 2013
 العمر : 30
 المشاركات : 3,239 [ + ]
 التقييم :  2314
تلقيت إعجاب : 5
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Purple
Question وقفات مع نظرية فرويد




منشأ السعادة والتعاسة!!
يقول فرويد:
هناك (وجدان)..
وهناك (عقل باطن).
فالوجدان هو (ما نجد).
والعقل الباطن (هو الباقي في روحنا من آثار الغاب والوحشية).
وبين هذا وذاك تدافع ومضادة، فكلما سيطر(الوجدان) كان الانسان يشعر بالسعادة والارتياح، واذا سيطر(العقل الباطن) الباقي من آثار الغاب، يشعر الانسان بالكآبة والتعاسة..
وذلك: لان العقل الكامن، خلاف الحضارة، والوجدان موافق للحضارة، والموافق للحضارة سعادة، والمخالف للحضارة شقاء وتعاسة.
ولنسأل:
1: من أين لنا (وجدان) و (عقل باطن)(1) كل واحد منهما شيء خلاف الآخر؟
2: ثم من أين كون (الوجدان) يوافق الحضارة و(العقل الباطن) خلاف الحضارة ؟
3: ثم من اين ان (العقل الباطن) من وراثة الغاب؟
4: واخيراً كيف يعلل السعادة و التعاسة، بهذين الأمرين لا غير(2)؟.
القوى المسيّرة
هناك عوامل متعددة تسيّر الإنسان:
الدين، الرزق، الجنس، العقيدة، الحب، العداوة، المنصب، الخوف، العادة.. الى غيرها.
وهذا ما يحكم به الوجدان.
نعم قد تكون بعض هذه العوامل اكثر تأثيرا في سلوك الانسان وسيرته، من البعض الآخر، فالمتدين الشديد التدين يسيّره الدين اكثر من غيره، و العدو اللدود الذي تشتعل نار العداوة في باطنه يسيّره العداء اكثر مما سواه، وهكذا.
اما(فرويد) فقد عرفت انه يرجع تسيير البشر الى الجنس(3)، ويقول: انه القوة الكامنة التي تحدد سلوك البشر منذ الولادة الى حين الممات..
فهو يعتقد ان(العواطف الكامنة الموروثة) و(العواطف المغروسة منذ الطفولة) هما دفتا تسيير البشر. اما(الوجدان المعاصر) فلا أثر له، أو له اثر ضئيل جدا.
ولو صح القول: ان (قوة واحدة) تسيّر البشر، لكان اللازم ان نقول: ان القوة المسيرة هي(الوجدان المعاصر) فحسب، فانا نجد من انفسنا ان(سلوك المجتمع) و(الدروس) و(كيفية التربية) وما اشبهها هي التي تكون(الوجدان المعاصر) وهي التي تسيرنا، لا (العواطف الموروثة) ولا (العواطف المغروسة).
ومن أين جاء ان المسيّر هي(العواطف الموروثة و المغروسة) فقط؟(4).
البعد الواحد
(فرويد) يفسر كل شيء بالشهوة الجنسية(5).
انه يقول: الكاتب الذي يثور على الاوضاع الفاسدة، فيكتب ناقدا للأمير الظالم والحاكم الغاشم، ان المحرك الاساسي فيه هو الجنس!!
وكيف؟
يقول: ان الامير مستبد، يشبه(اب الكاتب) فكرهه لأبيه امتد الى كرهه للأمير المستبد!!
وأي ربط بكره الاب، للجنس؟
يقول: ان الانسان يكره اباه، لانه منعه من مزاولة العمل الجنسي مع امه!!
وحين نسأل: وهل الطفل الصغير يريد مزاولة العمل الجنسي مع امه؟
يقول: نعم.. وفوق ذلك، ان الطفل في حالة الرضاع يحب أمه حبا جنسيا ويجد لذة جنسية في الرضاع و التمسح بجسم الام.
الدافع الاساسي للسلوك عند فرويد
فرويد يقول(6): الولد يختار زوجته من طراز امه، في العين والملامح وقسمات الوجه.
وينظر الى رؤسائه نظره إلى ابيه(العدائي) حيث عادى اباه حال طفولته، لان الاب كان يحول بين الطفل و بين الاستمتاع بالام.
و ينتقي الدار والسيارة و.. التي يراها تلائم ذوق زوجته.
و يأكل الطعام، ليقوى على مزاولة العمل الجنسي مع زوجته الى غير ذلك.
منشأ حس العدالة
لنفرض أنك ولدت في صحراء ولم تر اما ولا أبا ولا أحدا آخر، ثم حزت شيئا، فجاء انسان آخر فجأة، و أخذ هذا الشيء منك بالقهر والغلبة، فما ذا كان يحكم وجدانك؟
هل ان القاهر فعل حسنا، ام قبيحا؟
ثم لنفرض انك بوضعك السابق، جاءك إنسان و قدم اليك ما تشتهي بدون قصد جزاء او شكور، فماذا كان يحكم وجدانك؟
هل ان المعطي فعل حسنا او قبيحا؟
ان الانسان ـ بالفطرة ـ يرى ان الشخص الاول القاهر لك، فعل قبيحا، والشخص الثاني المعطي لك، فعل حسنا.
وكذلك اذا انت رأيت طفلا يبكي، لألم ألم به، ثم اخذت الطفل وضربته ضربا مبرحا بلا سبب، أحسست في قرارة نفسك انك فعلت سيئا.
ولو أخذت الطفل الذي كان يبكي وأسكته وأعطيته ما فرّحه، احسست في قرارة نفسك انك فعلت حسنا.
فمن اين هذا الاحساس:
الاحساس بالعمل السيئ في الحالة الاولى، والاحساس بالعمل الحسن في الحالة الثانية؟
انه(نداء الفطرة) و(صوت الضمير) و(حس الوجدان).. لا يختلف في ذلك انسان القرية عن انسان البلد، و الجاهل عن المثقف، ولا المتدين عن من لا دين له.
اما(فرويد) يرى ان حس العدالة، نشأ من جهة(الجنس) حيث ان الطفل كان يكره اباه الذي يزاحمه ويصد عن وصول الطفل الى امه وصولا جنسيا، ولذا نشأ منذ الطفولة حس مقاومة الظلم والاستبداد في هذا الطفل، فالذي يضرب انسانا اعتباطا، او الذي يضرب بنفسه طفلا لا ذنب له، تتحرك في ذلك الضارب حس الطفولة، الذي اختمر فيه من جراء الجنس!!.
اما(يونغ) يرى ان هذا الحس بالعدالة، روح كامن في الانسان نشأ من الحضارات الاولى، التي سادت ثم بادت، فالذي يكره الظلم نشأ في نفسه وراثة اثارة نهضة دينية، او حركة شعبية اصلاحية كبيرة.
و(ادلر) يرى ان هذا الحس بالعدالة، نشأ لانه كان في طفولته يعاني نقصا في جسمه او تشويها في وجهه، وكان الخجل يحز في نفسه، ويبعثه للثورة على المستبدين والذين يخجل منهم، يريد الانتقام، ارضاءا لما يعانيه من النقص!.
الاحلام عند فرويد
اما الاحلام فيرى(فرويد) انها بقية وراثة في النفس، كما ان الزائدة الدودية بقية وراثة في الجسم.
فانا نحلم كما لو كنا نعيش قبل عشرين الف سنة، اي بنفسية تعيش في بيئة الوحوش، والغابات والكهوف المظلمة، ولذا نجد جملة من الاحلام غير مرتبطة ببيئتنا التي نعيش فيها، ولا مرتبطة بالكتب التي نقرؤها.
يقول فرويد:
ان اسلافنا القردة!! كانت تعيش فوق الاشجار، فكانت تخاف السقوط، كما كان يتفق ان يسقط اطفالها من أعلى الشجرة، وهذا الخوف هو الذي ورثته اطفالنا، ولذا كثيرا ما يرى الطفل في المنام انه يسقط من مكان عال اوهو مشرف على السقوط.. فالطفل ورث الافكار، وتظهر الوراثة في المنام.
اما من يرى انه يطير، فانه ايضا بقايا حالة(الطير) فان(داروين) يرى ان الانسان قبل ملايين السنوات كان طيرا، ثم تحول الى القرد، فالانسان..!.
اما من يرى بانه يسبح في الماء، فانه ايضا بقايا حالة(السمك) فان(داروين) يرى ان الانسان قبل ملايين السنوات كان سمكا في الماء، ثم تحول الى قرد، فالانسان..!.(7)
تحرير فرويد للطفل!
قال رجل: شكوت الى ابي الحسن عليه السلام(8) ابنا لي؟
فقال عليه السلام: لا تضربه، واهجره ولا تطل(9).
وهذا ما يلائم الواقع، فان الولد لا يتحمل الضرب، اذ لا يعمل ما يعمل عن علم وعمد وإدراك، كما يعمله الكبير، ولذا ورد في حديث آخر: (عمد الصبي خطأ تحمله العاقلة)(10).
كما ورد حديث رفع القلم(11).
ثم ان الولد ليس كالجدار، لا يشعر بشيء، ولذا يلزم هجره اذا فعل قبيحا، هجراً لأجل التأديب. ثم يأتي دور أن نفس الطفل، لا تتحمل الهجر الطويل، اذ نفسه صغيرة، فربما أحدث الهجر الطويل رد فعل فيه، يسبب مرضا او عنادا او مفسدة اخرى، ولذا نهى الإمام عليه السلام عن الهجر الطويل.
لكن(فرويد) يزعم انه هو الذي حرر الاطفال عن القسوة، وانه بين كيف ان حالة الطفولة مرتبطة بحالة الشباب والكهولة، وانه كيف تنشأ الصعوبات والعقد النفسية وردود الفعل في المستقبل للطفل؟.
هنا مرحلتان:
1: مرحلة بيان ما للطفل وما على الطفل(12).
2: مرحلة ان فرويد حرر الاطفال، فأين التحرير؟ ان سجون الاحداث وقوانين كبت الاحداث والمضايقات الاجتماعية على الاحداث والتعديات المستمره على القاصرين و..كلها نشأت بعد(فرويد) وفي زمان(فرويد) (13).
اما مسألة ربط المستقبل للطفل بحالة طفولته، فان بعض ذلك صحيح، قاله الاسلام من قبل فرويد بعدة قرون(14)، وبعضه ليس بصحيح، وقد بين(علم الوراثة) و(علم الاجتماع) و (علم النفس) زيفه، كما ان الوجدان يشهد بزيفه ايضا.
اقانيم فرويد!
في كامن الانسان، اي انسان كان، مزاجان:
مزاج الخير ومزاج الشر، وان شئت قلت: مزاج العقل ومزاج العاطفة والغرائز.
فالخير يقول للمرتشي: لا تأكل الرشوة، والشر يقول له: كلها..
والعقل يقول: اعدل في الحكم، والشر يقول: انحرف نحو الاهواء، وهكذا في كل حادثة و قضية.
والانسان قد يقوي مزاج الخير في نفسه، بالتفكر والتقليد والعادة وما اشبه، وقد يقوي مزاج الشر .. والذين يقوون مزاج الخير يجدون من انفسهم طمأنينة وارتياحا، بالعكس من الذين يقوون مزاج الشر، فانهم يجدون من انفسهم وخزا و تأنيبا.
أسمع الى قاتل الامام الحسين عليه السلام، كيف كان ينشد:
افكر في امري على خطرين اأترك ملك الري والري منيتي
ام أرجع مأثوما بقتل حسين؟
هذا .. هو ما يعرفه كل انسان.
لكن فرويد يقول: الذات البشرية مؤلفة من ثلاثة اقانيم:
1: اقنوم(الايد) وهو طبيعتنا الحيوانية و غرائزنا البدائية الكامنة.
2: ثم اقنوم(الايجو) وهو شخصيتنا الوجدانية الاجتماعية، التي ندري بها.
3: ثم اقنوم(السوبرايجي) وهو ضميرنا، وما نتطلع اليه من شرف وبر وفضيلة(15).
هذا كلام فرويد..
ولو ان انسانا طالع الفلسفة الاسلامية الصحيحة، ورأى فيها صحة التقسيمات، وقوة الادلة، ومطابقة القضايا المذكورة فيها للحقيقة والمنطق والوجدان.. ثم طالع مقالات فرويد ومن اليه، لرأى البون شاسعا، وانهم لم يصلوا بعد الى المستوى المطلوب(16).


,rthj lu k/vdm tv,d]



 
 توقيع : شظايا نور



قديم 26-10-2015, 09:39 AM   #2
(كاتبة)


الصورة الرمزية جود
جود غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3323
 تاريخ التسجيل :  Oct 2013
 المشاركات : 16,191 [ + ]
 التقييم :  17610
تلقيت إعجاب : 4045
 الدولهـ
Syria
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: وقفات مع نظرية فرويد



يعطيك الف عافية حبيبتي دعاء
موضوع جميل
ماننحرم من عطائك المميز
محبتي والتقدير دوماً


 
 توقيع : جود





قديم 01-11-2015, 08:34 PM   #3


الصورة الرمزية شظايا نور
شظايا نور غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3368
 تاريخ التسجيل :  Oct 2013
 العمر : 30
 المشاركات : 3,239 [ + ]
 التقييم :  2314
تلقيت إعجاب : 5
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Purple
افتراضي رد: وقفات مع نظرية فرويد



الله يعافيك حبيبتي
مشكورة لتواجدك الجميل
ما انحرم التواصل
محبتي


 


موضوع مغلق

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
الأنا ونظرية فرويد في التحليل النفسي شظايا نور تطوير الذات والتنمية البشرية 3 15-01-2016 09:58 PM
نظرية التحليل النفسي مشاعر أرجوانية تطوير الذات والتنمية البشرية 2 25-09-2012 09:16 PM
الحب و الحرب و الحضارة و الموت - تأليف: سيجموند فرويد روح الروح قسم الاقتصاد والمحاسبة المالية وبرامج الاكسيل 4 07-09-2012 12:07 PM
نظرية الموزة ندى الروح النقاش الجاد 4 02-09-2012 03:37 PM
مغناطسية الارض و نظرية التباعد حبيبه قسم الاقتصاد والمحاسبة المالية وبرامج الاكسيل 18 13-11-2011 02:26 PM



هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
new notificatio by 9adq_ala7sas
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لمسه مصرية ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

لمسه مصريه

 
 

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.