لمسه مصرية (الاسرة السعيدة)


حينما أموت أنا


موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 23-02-2015, 10:47 PM   #1


الصورة الرمزية عادل درويش
عادل درويش غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2067
 تاريخ التسجيل :  Nov 2012
 العمر : 51
 المشاركات : 576 [ + ]
 التقييم :  220
تلقيت إعجاب : 18
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blue
Smile حينما أموت أنا




حينما أموت أنا ..!!






أختي .. وصديقتي ..

الحضن الذي ألجأ إليه كل ما أحسست برغبة ..في البكاء \ الارتماء .. !
ستبكيني كثيرا' .. حتى يخيل إلى الناس ..إنها فقدت .. دموعها للأبد .. !
سترتمي على السرير الذي طالما حضن أجسادنا ..
ستبحث عن بقاياي .. على وسادتي الملطخة بأحلامي .. !
ولن تجد .. سوى دمعة .. سقطت ذات ليلة ..
تشاجرنا فيها .. !
...

×?°..أخي.. ×?°

الذي منذ فتحت عيني ووجدته بقربي ..
اشتاق له حين يبتعد ويشتاق لي..
الواعظ الناصح لي..
سيضعف رغم قوته ..
سيذرف دمعه .. وأخرى ..ولكن إلى متى ..!....

×?°.. خالتي .. ×?°

حين يتصل بها أحدهم ..
ليعلن لها خبر وفاتي ..لن تصدق .. !
ستتصل بهم جميعا' ..
لتتأكد أن ( فرحتها ) انطفأت .. !
ستركب أول طائرة تهبط على أرضنا ..
لتبكي بحرقة ..
فهي لم تفقد ابن اخت فقط .. !
فقدت ابنها الذي أحبتة كثيرا' ..
ستبكي كلما قررت العودة إلينا ..
ستبكي كلما اتصلت بها أمي ..
ستبكي كلما رأت رسائلي لها ..
ستبكي .. وتبكي .. وتبكي .. !
...


×?°.. ابنة خالي ..\..ابنة عمي ×?°







حين يصلها خبر وفاتي...
ستبكي كثيراً..
ستبكي حين تقرأ رسائل شوقي لها..
ستبكي حين تشعل تلك الشمعة التي أهديتها لها يوماً..
ستبكي حين تتذكر كم لعبنا وفرحنا....
ستبكي حين تتذكر شجارنا أثناء الطفولة..
ستبكي حين تجلس الأرض التي نمنا عليها يوماً ...
ستبكي حين ترى الوسادة اللتي اختلفنا لنأخذها...
ستبكي حين تتذكر مكالمتي لها وسؤالها ككل مرة ((امتى تجوا اشتقنا لكم))...

×?°.. صديقي.. ×?°







كيف ستتقبل خبر فقدان رفيق دربة..
طفولة .. و .. مراهقة ..
أمضيناها معا' ..
سينتهي كل لقاء ..
وتنتهي كل ضحكه ..
وتنتهي ' الحياة ' عندها ..
ستذرف دمعتة ..
ويشتاق لمكالماتي ..
وتحن إلى الحديث معي ..
ويشتاق الى جلوسنا مع بعضنا..
بـاختصار ..
ستمحى ' الصداقة ' لدية .. بعدي
...


×?° ..إحداهن .. ×?°




ستبكي فراق لها ..
أمسكت بيدها حين أرادت السقوط ..
أهدتها فرحا' حين أدمنت الحزن ..
منحتها راحة حين صادقت التعب ..
ستبكي وتبكي معها أيامها ..
ستنحب ..
وتتوقف لديها الحياة .. لفترة ..
وتستمر بعدها ..
حين تكتشف إنني مجرد عابر..
تستحق أن يدعى لة بعد موتة ..
..


×?°.. جزء مني .. ! ×?°





لن أتخيل إلا الفرح من بعدي .. !
فـهو لا يستحق الحزن أبدا' .. !

((كُلُّ نَفْسٍ ذَآئِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ))


نرحل ويبقى من خلفنا من ام واخ واخت وخالة وابنتها وصديق يبكينا
نترك لهم اثر طيب يبقون عليه فكم من مرارة خلفناها بفراقنا لهم
يبكوننا وتحترق اوجانهم لرحيلنا ...
ونطمع بدعواتهم لنا ..
ونسأل الله حسن الخاتمه وحسن العمل ..
ويرزقنا مصاحبة اولئك في الجنان وعلى سرر متقابلين ومنابر من نور...
...

(((كنت هنا)))



<<كنت هنا>> في هذه الحياة
وفي يوم من الأيام وبعد وفاتي
سترون كلماتي وتتذكرونني
فأرجو منكم أن تسامحونني
أسألكم براءة الذمة ..
كما أسألكم خالص الدعاء .. في وقت سأكون في أمس الحاجة إلى دعائكم الطيب
فلتدعوا لي بالرحمة و المغفرة ..
و لتسألوا الله أن أنال شفاعة محمد و آل محمد
يوم لا ينفع مال و لا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم ..

سيأتي يوم لن أكون هنا .. بعدما كنت هنا ..
فهل تسامحونى جميعا ؟؟




pdklh Hl,j Hkh



 


قديم 24-02-2015, 06:13 PM   #2


الصورة الرمزية بسام البلبيسي
بسام البلبيسي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4129
 تاريخ التسجيل :  Nov 2014
 العمر : 57
 المشاركات : 3,853 [ + ]
 التقييم :  1181
تلقيت إعجاب : 765
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: حينما أموت أنا



ايها المتالق ( عادل درويش )
ربي لايحرمنا من هذا القلم الذهبي
يعطيك الف عافيه على الموضوع الرووعه
دمت ودام قلمك


 


موضوع مغلق

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
من عادتي ...أموت كثيرا .... الرجل الغريب الغريب والزمن التائه 8 06-09-2015 04:24 PM
أموت شوقاً ألى رؤياه سحرالقلوب ديوان الكاتبه براديس 16 24-03-2014 11:52 PM
أموت فيك مومو المنقولات الادبيه 8 06-03-2013 02:26 AM
أموت لا ذكرت أنك لغيري - mms ريــمــي الموبيلات والرسائل 3 09-07-2012 01:45 PM



new notificatio by 9adq_ala7sas
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لمسه مصرية ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

لمسه مصريه

 
 

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.