القصة والرواية لكل ماهو منقول من قصص وروايات طويلة وقصيرة وعالمية

لمسه مصرية (الاسرة السعيدة)


البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة

لكل ماهو منقول من قصص وروايات طويلة وقصيرة وعالمية


موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-07-2013, 08:09 PM   #1


الصورة الرمزية الآطلال
الآطلال غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3159
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 المشاركات : 58 [ + ]
 التقييم :  36
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black
افتراضي البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة








قديما، عندما يعود سبتمبر دامعاً،

كنت أمضي، وأغادر كل من يعرفني،

كنت أهرب، وكانت باريس تختفي. لاشيء. لا أحد!

كنت أمضي، ولم أكن غير ظل يرتجف،

كنت أمر هارباً، وحيداً، دون أن أنظر،

ودون أن أفكر، ودون أن أتكلم،

عارفا أنني ذاهب إلى حيث عليّ أن أذهب

وا أسفاه، لم يكن باستطاعتي حتى أن أقول: أنا أتألم!

وكما لو أنني ضحية جذب من هوة ما،

وحتى وإن كان الطريق جميلا، ممطراً، بارداً، سيئاً،

فإني كنت أجهل ذلك، وكنت أمشي أمام نفسي، وأصل.

آه.. أيتها الذكريات! آه.. أيها الشكل المرعب للهضاب!


...فيكتور هيجو...

البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة


سوف تكون الكتابة عن فيكتور هيجو صعبة بحق...الكتابة عن الكاتب العظيم لا تعد كتابة...الشاعر والروائي الفرنسي...

من أعظم الكتاب على الإطلاق...بكل تلك الإنسانية الفائضة من كلماته العميقة...اذكر أن أول ما قرأت له كانت رواية البؤساء...لم أكن اهتم بمثل هذا الأدب القوي...ما كان يبهرني هي تلك الروايات البسيطة...أجاثا كريستي..بربرا كاتلاند... بلا تعقيد ولا تراكيب بلاغية...ولا ملاحم شعرية...

وكان مجلد البؤساء ملقى في ظلام درج مكتبي...كلما نظرت إليه تساءلت:من يقرأ رواية بمثل هذا الحجم؟...وأغلق الدرج وأنساها حتى افتحه مرة أخرى...وذات يوم...سكن بداخلي الملل..لم يعد لدي كتاب جديد يؤنسني...وكنت جالسة على مكتبي ضجرة...وحين فتحت الدرج ورأيت ذلك المجلد الضخم...تناولته بيدي وأنا أقول لنفسي.."سوف افتح واقرأ أي صفحة عشوائياً...فإن جذبتني قرأتها من البداية...وقلبت صفحات كثيرة واستقريت على الصفحة التي فيها الآتي:

و وقف ماريوس لدى الباب..ولم تظهر ملابسه البائسة أو تكاد في ظل تلك الظلمة التي أحدثتها عاكسة النور.ولم يكن في ميسور العجوز أن يتبين غير وجهه الهادئ الصارم على نحو غريب..و أخيرا..بعد أربع سنوات أمسك به..في لمحة عين..ولقد وجده جميلاً,نبيلاً ورائعاً,وناميا,و كان يتمنى أن يفتح له ذراعية,ولقد ذاب فؤاده جذلاً..و انبجست الكلمات و فاضت في صدره,ومن خلال المغايرة التي هي أساس طبيعته,انطلقت من شفتيه كلمات جافية..لقد قال فجأة"ما لذي جاء بك إلى هنا؟". فأجاب ماريوس في ارتباك:"مسيو..."وقاطع ماريوس في نبرةٍ حادة.."هل جئت تلتمس عفوي..هل رأيت غلطتك؟"فأجاب ماريوس:"لا يا سيدي"

-إذن فما الذي تريده مني؟ و شبك ماريوس يديه وقال في صوت مرتعش:"ارحمني يا سيدي.." وأثارت هذه الكلمات الجد فصرخ قائلاً:"أرحمك يا سيدي..الشاب يطلب الرحمة من عجوز في التسعين..أنت تتخذ سبيلك إلى الحياة..وأنا اتخذ سبيلي إلى مغادرتها..أنت تذهب إلى المسرح..إلى المقهى..إلى الملهى..انك ذكي..أنت فتى وسيم..على حين لا استطيع أنا أفارق زاوية موقدتي في صميم الصيف..ومع ذلك تسألني الرحمة..ماذا تريد مني؟؟


وهنا توقفت...لأنني قررت أني سوف أقراها كاملة...وأخيرا فعلت...قرأتها كاملة...وعندما انتهيت...كان في حلقي غصة كعقدة كبيرة...أي إبداع ..وأي موهبة..وبلاغة..أي حزن فيها...وأي الم...لقد دخل فيكتور إلى أعماقي...وجعلني اشعر بكل مشاعر شخصياته في الرواية...لم اشعر أنني كنت أقرأ...بل لقد عشت معهم..وعانيت مثل ما عانوا...ابتسمت عندما ضحكوا...وبكيت عندما تألموا...وهذه من أهم ما يميز الكاتب المحترف الموهوب...هو أن يجعلك تعيش في عقله..مع شخصياته...لا أن تقرأ فقط...هذه البؤساء...الملحمة الخالدة...وهذا فيكتور هيجو...الذي قال بعد أن انتهى من تأليف البؤساء"

"لقد أنهيت البؤساء وتنفست الصعداء..
دانتي وصف الجحيم الأخروي ..
وأنا وصفت الجحيم الأرضي"

نبذة عن الكاتب

فيكتور هوجو ولد في (26 فبراير 1802م -22 مايو 1885) هو أديب وشاعر ورسام فرنسي، من أبرز أدباء فرنسا في الحقبة الرومانسية، ترجمت أعماله إلى أغلب اللغات المنطوقة.


أثّر فيكتور هوجو في العصر الفرنسي الذي عاش فيه وقال "أنا الذي ألبست الأدب الفرنسي القبعة الحمراء" أي قبعة الجمال.



ولد فيكتور هوجو في بيسانسون بمنطقة الدانوب شرقي فرنسا، عاش في المنفى خمسة عشر عاماً، خلال حكم نابليون الثالث، من عام 1855 حتى عام 1870. أسس ثم أصبح رئيساً فخرياُ لجمعية الأدباء والفنانين العالمية عام 1878م. توفي في باريس في 22 مايو 1885م.



كان والده ضابطا في الجيش الفرنسي برتبة جنرال.تلقى فيكتور هوجو تعليمه في باريس وفي مدريد في اسبانيا.. وكتب أول مسرحية له - وكانت من نوع المأساة- وهو في سن الرابعة عشرة من عمره.. وحين بلغ سن العشرين نشر أول ديوان من دواوين شعره.. ثم نشر بعد ذلك أول رواية أدبية.



كان يتحدث عن طفولته كثيرا قائلا "قضيت طفولتي مشدود الوثاق إلي الكتب".



الحرية هي أيضا من أهم الجوانب في حياة كاتب أحدب نوتردام الشهير فهي الكلمة التي تتكرر كثيرا بالنسبة لهوجو. "إذا حدث واعقت مجري الدم في شريان فستكون النتيجة أن يصاب الإنسان بالمرض. وإذا أعقت مجري الماء في نهر فالنتيجة هي الفيضان، وإذا أعقت الطريق أمام المستقبل فالنتيجة هي الثورة"



كان يري في نفسه صاحب رسالة، كقائد للجماهير، قائد لا بالسيف أو المدفع وانما بالكلمة والفكرة. فهو أقرب إلى زعيم روحي للنفس البشرية أو صاحب رسالة إنسانية.



مثّل هوجو الرومانسية الفرنسية بعيونه المفتوحة على التغيرات الاجتماعية مثل نشوء البروليتاريا الجديدة في المدن وظهور قراء من طبقة وسطى والثورة الصناعية والحاجة إلى إصلاحات اجتماعية، فدفعته هذه التغيرات إلى التحول من نائب محافظ بالبرلمان الفرنسي مؤيد للملكية إلى مفكر اشتراكي ونموذج للسياسي الاشتراكي الذي سيجيء في القرن العشرين، بل أصبح رمزا للتمرد على الأوضاع القائمة.



تم نشر أكثر من خمسون رواية ومسرحيات لفيكتور هوجو خلال حياته، من أهم أعماله: أحدب نوتردام، البوساء، رجل نبيل، عمال البحر، وآخر يوم في حياة رجل محكوم عليه بالإعدام.

الـــــبؤســــــاء
البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة

" ما دام ثمة هلاك اجتماعي، بسبب من القانون أو العرف، يخلق ألوانا من الجحيم على الأرض، ما دام مشكلات العصر الثلاث : الحط من قدر الرجل باستغلال جهده، وتحطيم كرامة المرأة بالجوع، وتـقـزيم الطفل بالجهل، لم تحل بعد، ما دام الاختناق الاجتماعي لا يزال ممكنا في بعض البقاع، وبكلمة أعم، ما دام على ظهر البسيطة جهل وبؤس، فإن كتبا مثل هذا الكتاب لا يمكن ان تكون غير ذات غناء.."



فيكتور هيجو..هوتفيل هاوس، 1862




لمن يفضل الروايات والقصص التي تترك أعمق الأثر في النفس..التى تهز مشاعر إنسانية..قريبة من القلب..التي عندما تقرئينها..تشعرين بأنك شخصية من شخصيات تلك الرواية..لأن صدق المشاعر ودقة الوصف فيها جعلتك تشعرين بأنك خرجت من بين صفحاتها..فدمعت عيناك..وتبسمت شفتاك..لما عشته من أحداث..البؤساء..هي تلك الرواية..التي جعلتني وقائعها وكأني انتقلت مع شخصياتها البائسة..وعشت حياتهم..بأدق تفاصيلها..لقد توّج فيكتور هيجو على رأس الأدباء والشعراء..ولكن البؤساء سجلته من الخالدين..



من حسن حظي أن أول نسخة قرأتها كانت من ترجمة المحترف منير بعلبكي.. لقد اختصر الرواية الضخمة أو الملحمة الخالدة في 500 صفحة وبإبداع بحيث لم تفقد جماليتها ومعانيها مع الاختصار..ولقد قرأت نسخ أخرى..ومختصرة.. لمترجمين آخرين..كانت من التشويه والتغيير في الأسلوب ما جعلني اشعر وكأني اقرأ بيان أو كلمات باردة أو قصة اقل من عادية..لذلك من يحب ان يقرأ فليبحث عن الترجمة المناسبة..حتى لا يظلم الرواية او يظلم نفسه بتضييع وقته على نسخ سيئة..وأفضل نسخة للرواية هي ترجمة منير بعلبكي..وهناك نسخة له أيضا لنفس الرواية ..ترجمة حرفية للنص الكامل للرواية في مجلدين ضخمين..لمن يحب الاستمتاع..وإثراء لغته..فليقراها كاملة..

مختصر القصة

الرواية تتحدث عن الظلم الاجتماعي..والذي وقع على البائس الفقير "جان فالجان" حين حاول إطعام أخته الأرملة وأطفالها السبعة ..في ليلة من ليالي الشتاء القاسية..حيث سرق رغيف خبز وهرب..ولكن تم القبض عليه..ومحاكمته..وسجنه..مدة طويلة..زادتها محاولته للهرب من السجن..والمعاناة والاحتقار التي لقيها بعد خروجه من السجن..وهناك شخصيا رئيسية تتحدث عنها الرواية وعن حياتهم ..وكيف تتداخل الأحداث وتجتمع الشخصيات بصورة أبدعها فيكتور هيجو بطريقته الفريدة..التي جعلت البؤساء من أفضل الروايات على مستوى العالم.


وهذه بعض اللوحات التي تعبر عن شخصيات الرواية

البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة

البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة

البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة

البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة

البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة

وأيضا هناك تلك الخالدة"احدب نوتر دام"...ذلك المخلوق المشوه الحزين...والأسقف العاشق الحقود...والغجرية الحسناء...قوة الأحداث لا تصدر من أي قلم آخر غير هيجو...المشاعر الإنسانية في أقصى غرابتها و واقعيتها...وهذه بعض اللوحات عنها

البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة

البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة

من قصـــائده



هل تذكرين حياتنا العذبة....حين كنا كلانا صغيرين جداً....وحين لم تعتلج في فؤادنا غير رغبة واحدة



هي أن نرتدي ثياباً أنيقة وأن يحب أحدنا الآخر..لا يبلغ مجموع عمرينا أربعين عاماً...وحين كان كل شيء ,في بيتنا المتواضع الصغير



ربيعاً بالنسبة إلينا, حتى الشقاء نفسه...يا لها من أياماً حلوة...لقد تأملك القوم كلهم, كنت محامياً من غير دعوى



يوم اصطحبتك إلى متنزه برادو...فكنتِ جميلة إلى درجة جعلت الزهور...توقع في نفسي أنها تململ...



لقد سمعتها تقول : ما أجملها...ما أطيب عبقها... ما أروع تموج شعرها...إنها تخفي تحت ردائها القصير جناحاً



وهِمت على وجهي معك, ضاغطاً على ذراعك...واعتقدوا عابرو السبيل أن الحب المسحور...قد زوّجَ في شخصينا السعيدين



شهر نيسان العذب إلى شهر نوار الجميل...نحن نحيا مختبئين, راضيين...ملتهمين بالحب, تلك الثمرة المحرمة الطيبة,



ولم يكن فمي ليقول شيئاً...إلا أجابه فؤادك في الحال...كانت السور بون هي البقعة الشعرية الرعائية



حيث كنت أعبدك من المساء حتى الصباح...هكذا تستعمل النفس العاشقة...تذكرة التاندر في البلدان اللاتينية



إيه يا ساحة موبير! إيه يا ساحة دوفين...يوم سحبتً في الكوخ البارد الربيعي..ذراعك فوق ساقك الناعمة



لقد رأيت نجماً في أقصى العلية...لقد قرأت أفلاطون كثيراً ولم يبق في ذهني شيئاً منه...كما لم يبق شيء من مالبرانش ولا منييه



لقد أريتني اللطف السماوي...بزهرة قدمتها أنتِ لي...من ذا الذي يستطيع أن ينسى...أوراق الفجر والقبة الزرقاء والأوشحة والأزهار



حيث الحب يغمغم بلغة سوقية فاتنة...تلك المصائب الكبرى التي كانت تضحكنا...فروة يديك المحترقة, وفروة جيدك الطويلة الضائعة



وتلك الصورة الأثيرة من شكسبير ...التي بعناها ذات مساء, لتناول العشاء..أول مرة أخذت فيها..قبلة من شفتيك الملتهبتين



حين تشعث شعرك وشاع الدم في وجهك...ظللت أصفراً شاحباً وآمنت بالله...هل تذكرين سعادتنا التي لا تحصى



وجميع تلك المناديل التي استحالت إلى خرق...أوه .. كم زفرة من قلبينا المفعمين بالظل



قد انطلقت في السماوات العميقة..




خاتمة..



وأخيرا...كما قلت سابقا ...الكتابة عن فيكتور لا تعد كتابة...فلا توجد كلمات تفيه حقه....شاعر المنفى...صوت الضمير والحب والحق...كما كان قريبا من الفقر والجياع والمحرومين في حياته...كان قريبا من البؤس في مماته...بعد أن أصيب بالتهاب رؤي..وعندا كان يموت ردد قائلاً:ها هنا يقتتل الليل والنهار..." ومات عن عمر يناهز الثالثة والثمانين ...وعندما فتحو وصيته وجدوا فيها ابسط الكلمات المعيرة حيث كان مكتوباً بخط يده...



"



أعطي خمسين ألف فرنكاً إلى الفقراء.



أتمنى أن أنقل إلى المقبرة في تابوت الفقراء.



أرفض تأبين كل الكنائس ورجال الدين، وأطلب صلاة من كل الناس.



أومن بالله....



فيكتور هيجو


البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة



,,مخرج,,



.



.




غداً حال بزوغ الفجر



ساعة ينشر الضوء بياضه على الريف



سأرحل ..أتعلمين !!..على يقين أنا بأنك في انتظاري



سأسلك ذاك الطريق عبر الغابة وسأجتاز الطريق المحاذي للجبل



لم أعد أستطيع العيش بعيداً عنك أكثر



سأخطو وعيناي مثبتة على أفكاري



دون أن ألحظ ما يدور في الخارج ودون أن أستمع لأية ضجة



هكذا وحيداً وغريباً بظهر منحني وأيدي مكتفة



حزين ..والنهار لدي أحسبه كالليل



لن أدع نظري يعلق لا بذهب الليل الذي يكاد يتساقط



ولا بتلك الأشرعة في البعيد المنحدرة باتجاه قرية أغفلوغ



وعندما أصل سأضع على قبركِ



باقة من نبتة الإيلكس الخضراء والزهور البرية



.



.



فيكتور هيجو,,






























hgfcshx>>lk Hv,u hglghpl hgohg]m



 
 توقيع : الآطلال



قديم 20-07-2013, 01:03 AM   #2


الصورة الرمزية حبيبه
حبيبه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 10
 تاريخ التسجيل :  Mar 2011
 المشاركات : 33,026 [ + ]
 التقييم :  4498
تلقيت إعجاب : 1
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkorchid
افتراضي رد: البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة



قصه رائعه وانتقاء متميز لذائقه فريده من نوعها
الاطلال
شرف لي وجودي هنا
اتمني ان اقراء من قلمك
كل رائع لاني ع يقين ان لك قلم
ومنتظره فجر بذوغه
تحياتي لسمؤك


 


قديم 20-07-2013, 01:15 AM   #3


الصورة الرمزية شعبان سات
شعبان سات غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2008
 تاريخ التسجيل :  Sep 2012
 المشاركات : 1,969 [ + ]
 التقييم :  1032
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blue
افتراضي رد: البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة



قصة رائعة اطلال

سلمت اناملك و رائع انتقائك

في انتظار جديدك و بوح قلم

تقديري و احترامي لشخصك


 


قديم 20-07-2013, 07:46 AM   #4


الصورة الرمزية الاسكندراني
الاسكندراني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2143
 تاريخ التسجيل :  Dec 2012
 العمر : 63
 المشاركات : 16,394 [ + ]
 التقييم :  3918
تلقيت إعجاب : 9
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Blueviolet
افتراضي رد: البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة



شكر جزيلا للطرح القيم
ننتظر المزيد من ابداع مواضيعك الرائعه
تحيتي وتقديري لك
وودي قبل ردي


 


قديم 21-07-2013, 02:32 AM   #5


الصورة الرمزية الآطلال
الآطلال غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3159
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 المشاركات : 58 [ + ]
 التقييم :  36
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black
افتراضي رد: البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شهرزاد مشاهدة المشاركة
قصه رائعه وانتقاء متميز لذائقه فريده من نوعها
الاطلال
شرف لي وجودي هنا
اتمني ان اقراء من قلمك
كل رائع لاني ع يقين ان لك قلم
ومنتظره فجر بذوغه
تحياتي لسمؤك
تسلمي غلاتي على مرورك الكريم
الي نور متصفحي وزاده جمال
لك ودي


 


قديم 21-07-2013, 02:34 AM   #6


الصورة الرمزية الآطلال
الآطلال غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3159
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 المشاركات : 58 [ + ]
 التقييم :  36
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black
افتراضي رد: البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شعبان سات مشاهدة المشاركة
قصة رائعة اطلال

سلمت اناملك و رائع انتقائك

في انتظار جديدك و بوح قلم

تقديري و احترامي لشخصك
تسلم على مرورك الكريم
الي نور متصفحي وزاده جمال
لك ودي


 


قديم 21-07-2013, 02:36 AM   #7


الصورة الرمزية الآطلال
الآطلال غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3159
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 المشاركات : 58 [ + ]
 التقييم :  36
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black
افتراضي رد: البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الاسكندراني مشاهدة المشاركة
شكر جزيلا للطرح القيم

ننتظر المزيد من ابداع مواضيعك الرائعه
تحيتي وتقديري لك

وودي قبل ردي
تسلم على مرورك الكريم
الي نور متصفحي وزاده جمال
لك تقديري وإحترامي


 


قديم 22-07-2013, 09:52 PM   #8


الصورة الرمزية حسين العراقي
حسين العراقي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1017
 تاريخ التسجيل :  Apr 2012
 العمر : 34
 المشاركات : 216 [ + ]
 التقييم :  149
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة



مساء الخير
قصة البؤساء
من اروع القصص التي تحكي ظلم الواقع على الفقراء
ومعاناتهم وحياتهم التي تمتلئ ب البؤس والانحطاط والالم
الناتج عن الظلم يا اما ان تكون مفترس او تكون فريسه
وان كنت فقيرا فلا حقوق لك وان كنت على حق
وان كنت غني فلك كل الحقوق وان كنت على باطل
كم تشابه هذه القصة الواقع الذي تعيشه الشعوب
هذه الايام نتيجة الظلم والمظلومية...
الاطلال
سلمت يداك على هذا الانتقاء الرائع
والاسلوب السلس في الشرح
اتمنى لك المزيد من التألق
تحياتي لك




 
 توقيع : حسين العراقي



قديم 22-07-2013, 10:39 PM   #9
(كاتبة)


الصورة الرمزية سحرالقلوب
سحرالقلوب متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2153
 تاريخ التسجيل :  Jan 2013
 العمر : 51
 المشاركات : 13,489 [ + ]
 التقييم :  13287
تلقيت إعجاب : 2185
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة



قصة البؤساء للكاتب فيكتور هوجو هى قصة تحكى عن الظلم الاجتماعى
وهى من الروايات القوية التى عندما نقرئها نشعر بمدى الظلم بالمجتمعات وان صوت الباطل يكون اقوى طالما امتلك وسائل متعددة مثل المال والسلطة
شكرا وننتظر جديدك


 
 توقيع : سحرالقلوب





قديم 23-07-2013, 12:07 PM   #10


الصورة الرمزية الآطلال
الآطلال غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3159
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 المشاركات : 58 [ + ]
 التقييم :  36
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black
افتراضي رد: البؤساء..من أروع الملاحم الخالدة



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسين العراقي مشاهدة المشاركة
مساء الخير
قصة البؤساء
من اروع القصص التي تحكي ظلم الواقع على الفقراء
ومعاناتهم وحياتهم التي تمتلئ ب البؤس والانحطاط والالم
الناتج عن الظلم يا اما ان تكون مفترس او تكون فريسه
وان كنت فقيرا فلا حقوق لك وان كنت على حق
وان كنت غني فلك كل الحقوق وان كنت على باطل
كم تشابه هذه القصة الواقع الذي تعيشه الشعوب
هذه الايام نتيجة الظلم والمظلومية...
الاطلال
سلمت يداك على هذا الانتقاء الرائع
والاسلوب السلس في الشرح
اتمنى لك المزيد من التألق
تحياتي لك

تسلم على مرورك الكريم
الي نور متصفحي وزاده جمال

وحبيت ان القصه نالت اعجاب الجميع
لك تقديري وودي


 


موضوع مغلق

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية البؤساء فرقان القصة والرواية 9 29-10-2018 02:40 PM
المرأة الخالدة أم أيمن السيدة بركة الحبشية (رضي الله عنها جيلان المواضيع المكرره والارشيف 5 08-01-2015 06:38 PM
تاريخ عريق من الأدباء والشخصيات التاريخية الخالدة في الذاكرة مومو لمسه مصريه للشخصيات التاريخيه 4 06-03-2013 12:49 AM
البؤساء - الترجمة الكاملة خمس مجلدات فيكتور هيجو ترجمة مني ام لمسه قسم الاقتصاد والمحاسبة المالية وبرامج الاكسيل 12 07-02-2012 03:32 PM
صور حادث مروع ام لمسه غرائب وطرائف الصور 18 14-11-2011 09:05 AM



new notificatio by 9adq_ala7sas
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لمسه مصرية ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

لمسه مصريه

 
 

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.