لمسه مصرية (الاسرة السعيدة)


مراهقون و مراهقات يعبثون بدعوى الحب


موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-06-2013, 12:47 PM   #1


الصورة الرمزية جيلان
جيلان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1825
 تاريخ التسجيل :  Jun 2012
 المشاركات : 10,578 [ + ]
 التقييم :  2270
تلقيت إعجاب : 10
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Indigo
افتراضي مراهقون و مراهقات يعبثون بدعوى الحب




الحب .. شعور جميل فيه من السمو
ما يجعله بمنأى عن عبث العابثين
كل ما يختص بأجمل الأحاسيس
ومشاعر النفس البشرية مرتبط بالحب ..
لذا .. فحين لا يبنى الحب على الصدق ..
ويخلو من العفة .. يصبح مشوهاً
ويتحول إلى عبث عاطفي جاهل ..
ينتهي به المطاف ان يصبح لعبة ..
يعبث بها مراهق و مراهقه ..
أو من هم في حكمهم ..
قلوبهم لها في الحب ذنوب .. تنكسر .. تغرق ..
تقهر غيرها .. ولا تتوب
تائهة .. عابثة .. تتسلى بإسم هذا الحب المسكين ..
فتؤلم نفسها وغيرها بفعل أصحابها
أعيتها العواطف وافتقادها ..
وأساءت لنفسها .. ولقلوب أخرى
حتى رُسمت في مخيلة من يحملونها صور خادعة
عن الحب ومتاهاته ..
التي اعتقدوها دروباً مفروشة بأزهى الورود
تحدد ضحاياها مسبقاً .. وقد تترك ذلك للحظ أو الصدفة ..
فتبدأ بنصب شباكها ..
فالفرائس متعددة المشارب .. ومختلفة المذاق
قلوب فتيات .. قلوب فتيان .. لا اختلاف ..
فالعبث واحد .. والألم سيّان ..
و ( النتيجة هي فقط باختلاف جنس العابث )
.. وهنا .. في فمي ماء .. فأنت يا من تقرأ بين السطور ..
وتسبر غور المعاني .. ستفهم ما أعني !!
تعشق التنقل بين القلوب الأخرى بكل سلاسة ..
فهي تمل البقاء في محيط قلب واحد ..
لا يكفيها هذا فمجالها أوسع
ولكنها في ارتحالها بين القلوب ..
ليست كالفراشات الجميلة حين ترفرف بانسيابية ..
وبمنظرها الأخاذ .. لتشتم من كل وردة أزكى رحيقها ..
وينعشها .. ويحببها في باقي الورود ..
لتستمر في رحلة المتعة بالنسبة لها
و لكنها بالحقيقه تشبه إلى حد كبير " فراشات الليل " ..
تلك التي تطير بعشوائية ..
في الظلام الدامس ..
متجهة بأسرع ما يمكنها لأقرب مصباح مضيء ..
فتصطدم به رغم حرارته ..
وشدة لظاه .. فتتراجع قليلاً من تأثير الصدمة ..
ثم تبدأ رحلتها العشوائية مباشرة ..
وتستمر .. حتى تقع في أشد المصابيح حرارة ..
فلا تحتمل حرارته وتموت حرقاً ..
بفعل عشوائيتها .. عبثها ..
وهذه هي تماماً .. القلوب العابثة !!
و بالمقابل نجد قلوبا منحورة بفعلٍ سابق ..
قلوب قُتلت بفعل الخيانة ..
فأصبحت تهوى هذا الفعل حباً للانتقام ..
أصبحت حاقدة
تبحث عن القلوب المكسورة مثلها ..
قد أصابها من عبث العواطف ما أصابها .. عفواً ..
من ما توهموا أنه الحب .. فباتت مكسورة ..
مقهورة .. لا تبحث عن فرصة تعويض ..
أو أنها تعلمت الدرس جيداً .. ولكنها تستمر عابثة ..
فتتحين فرصة الانتقام ..
لذا يكون عبث الانتقام بإسم الحب ..
بين المكسورين .. المضطهدين عاطفياً ..
أنفسهم .. فتكون الخسائر أفدح !!
فكل قلب منها .. يحاول إذاقة الآخر ..
نفس الكأس الذي أسقي له من قبل ..
هنا ينقلب السحر على الساحر ..
فيتحول الحب المزعوم إلى حقد انتقامي ممقوت ..
يقتل القلوب ألف مرة !!
و أخرون قلوبهم همها أن تتفاخر بعدد ضحاياها ..
أو رصيدها كما تعتقد هي ..
من قلوب تنشد منها العبث ..
أو ما يعتقدون أنه الحب ..
فهذا قد يرضي رغبات مقعدة بداخلها ..
وقد يشعرها باكتمال نقص تعانيه ..
فتعبث ثم تعبث .. بسمعة تلك القلوب .. تستغلها ..
تسيّرها على أهواءها وتحقيق رغباتها ..
وإن هي رفضت .. ظهر الوجه الحقيقي لها ..
الجانب القبيح ... الحقير منها .. الدناءة بعينها
فتبدأ المساومة لما هو أحقر .. أرذل ..
بإسم الحب المغلوب على أمره ..
المبتلى بهؤلاء المرضى عاطفياً !!
تطول بنا القائمة .. ولكن في نهايتها ..
ناتجها عبث إذا استمر فالكوارث هي بداية النهاية
ولكن
تبقى هنا .. قلوب نقية .. صادقة ..
تؤمن بالعفة في عواطفها ..
ولا تنساق مع عبث العابثين ..
قلوب لازالت تناضل من أجل أن يبقى الحب جميلاً
نقياً كما يفترض .. أو كما هو أصلاً ..
أجمل شعور في الحياة !!
لا جدل أن الحب شعور فطري لدينا .. وهو غير مذموم ..
شريطة أن يكون نقياً عفيفاً صادقاً ..
وليس خداعا و كذبا ينتهي بكارثة ..
لا يكون ضحيتها الا العابثين نفسيهما ..
كارثة يبقى أثرها أبد الدهر !!
أخيرا
ارحمونا أيها المراهقين و لاتعبثو بدعوى الحب ..
فالحب أسمى منكم و من ما تفعلون
و ابتعدو عنا فرائحتكم باتت منتنه
من جراء فعلكم المشين




lvhir,k , lvhirhj dufe,k f]u,n hgpf



 
 توقيع : جيلان





قديم 25-06-2013, 01:31 PM   #2


الصورة الرمزية الاسكندراني
الاسكندراني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2143
 تاريخ التسجيل :  Dec 2012
 العمر : 63
 المشاركات : 16,394 [ + ]
 التقييم :  3918
تلقيت إعجاب : 9
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Blueviolet
افتراضي رد: مراهقون و مراهقات يعبثون بدعوى الحب



يااااااااااااااااااااه

من اجمل ما قرأته اليوم ابنتى

واجمل تقييم لحضرتك ابنتى

تستحقينه والله عن تلك الكلمات

وفيف ستار كمان


 


قديم 25-06-2013, 02:37 PM   #3
(كاتبة)


الصورة الرمزية سحرالقلوب
سحرالقلوب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2153
 تاريخ التسجيل :  Jan 2013
 العمر : 51
 المشاركات : 13,470 [ + ]
 التقييم :  13287
تلقيت إعجاب : 2168
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: مراهقون و مراهقات يعبثون بدعوى الحب



جمييييييييييل كلامك ووصفك للقلوب
بس دى كلها او اغلبها قلوب مريضة لشخصيات مريضة
مهما عاشت ستظل طول عمرها تعيسة ولا تشعر للسعادة معنى
لانها لم تدرك حقيقة كلمة (حب )من عاش الحب الحقيقى ومعناه بيعيش طول عمرة بذكراه حتى لو مكنش اللقاء منتهاه
الحب الصادق بيكون كالماء والهواء لكل شريان الحياة
لوثناه زى ما لوثنا الهواء والماء
ولكن صدقينى حتى من عاش وهم الحب هو اسعد حالا ممن حياته غواء وجفاء ولم يكن للاحلام فى حياته مكان
لكن العابثين والغدارين ولاعبى الاكروبات هم دول فعلا من يستحقوا ان نكتب عليهم ذهبوا مع الريح لانهم هم اول من يدفعوا التمن باحساسهم دائما بعدم الرضى عن الحياة
موضوعك رائع وجمييييييييل ولكى منى احلى تقييم


 


موضوع مغلق

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
مملكة الحب >>> عشاق الحب >>> صور الحب دولة الرئيس الصور العامه 80 05-07-2019 11:27 PM
8أنواع من الحب (حدد) ما نوع الحب الذى قابلته فى حياتك؟ عادل درويش المواضيع العامة 4 04-02-2014 05:39 PM
هل الحب الثانى يمحي الحب الاول عادل درويش النقاش الجاد 7 21-02-2013 08:09 AM
علماء يعبثون بجينات النمل انظروا النتيجة ocean heart عالم الحشرات 5 16-02-2012 01:30 AM
معني الحب وحل مشاكل الحب وازاي تحافظ علي الحب احساس جوليات المواضيع العامة 8 04-07-2011 12:00 AM



new notificatio by 9adq_ala7sas
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لمسه مصرية ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

لمسه مصريه

 
 

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.