لمسه مصرية (الاسرة السعيدة)


الحالة التي نحن فيها


موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-11-2012, 10:52 PM   #1


الصورة الرمزية ياسو
ياسو غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1787
 تاريخ التسجيل :  Jun 2012
 العمر : 26
 المشاركات : 5,103 [ + ]
 التقييم :  918
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blueviolet
@!ّ! الحالة التي نحن فيها





الحالة التي نحن فيها .

من العبارات اليومية المتداولة شخص بأنه في حالة ما أي حالة الذعر أو حالة من السأم أو حالة من السعادة يستخدم هذا المصطلح بشكل أكثر تعميماً في عبارات كالتالية إنه في نفس حالته القديمة أو انظري إلى حالتها يعرف قاموس كولينز الإنجليزي الحالة بأنها حال الشخص أما البرمجة اللغوية العصبية فتى تملك تعريفاً مشابهاً ولكن أكثر تحديداً فتى تعرف الحالة بأنها العمليات العصبية {الجسم والعقل } لشخص ما فئ أي وقت محدد.... إنها الحالة البدنية و العاطفية المتواصلة التي يتصرف الشخص من منطلقها .

يرى توني روبينز أن الحالة هي حاصل ملايين العمليات محدد باختصار يمكن القول بأنها مزيج فعال ومؤثر لكل ما يجرى داخل الجسم والعقل ولعل إحدى أفضل طرق فهم الحالة هي تجربة الحالة ما الذي تشعر به الآن ؟
نح الكتاب جانباً للحظة وانتبه لما يجري بداخلك ركز عقلك وجسمك كيف تصف حالتك الآن ؟

• ربما تشعر با لفضول وحب الاستطلاع بينما تفكر فيما سوف تقرؤه لاحقا
• ربما تعيش في حالة من التخبط لأنك تجد صعوبة في استيعاب المفاهيم الجديدة التي تم طرحها إلى الآن .
• ربما أنت في حالـة تشويق لأنك تكتسب مع معرفة أكثر إثراء عن الحياة من خلال البرمجة اللغوية العصبية .
• أو ربما أنت في حالة مختلفة تماماً كيف تصف هذه الحالة .


والآن فكر ثانية في اليومين الماضيين ما هي الحالات الأخر التي مررت بها ؟ دون أكبر عدد يتوارد إلى ذهنك .في أي يوم عادى من أيام حياتنا سوف نعيش في اليوم الواحد عدداً من الحالات بعضها سوف يكون إيجابياً وممتعا {السعادة ،المتعة ،الثقة } والبعض الآخر سوف يبدو سلبياً وغير ممتع {الإحباط والتعب والغضب والحزن }
سوف تبدو بعض الحالات عابرة أي أنها لن تدوم سوى بعض ثوان أو دقائق بينما سوف تستمر بعض الحالات الأخرى ربما مدار اليوم بأكمله أو حتى لفترة أطول من ذلك إن حالتنا تخضع لتغير متواصل كما أن هناك حالاتيمكن أن نطلق عليها أسماء محددة أحيانا قد تجد نفسك فقط في مزاج جيد أو قد تشعر بأنك لست على ما يرام في أوقات أخرى قد تشعر بأنك وضع مقلوب وأنه ليس هناك شيء واحد يسير كما يجب وأن كله يفق في وجهك في أوقات أخرى قد لا تخطئ الخطى فتسير في الطريق ويتحول كل شئ يقع يدك إلى ذهب ولكننا كون في معظم الوقت في حالات بين هاتين الحالتين إلى أن يحدث شئ يدفعنا إلى التغيير,,,

بالنسبة لمعظم الناس سوف تجد أن الحياة أشبه بلعبة الأرجوحة يومأ في علو ويوماً في هبوط لم تكمل المهمة المسندة إليك ثم تعلو تسمع إطراء على عملك جيد وهكذا تتأرجح مشاعرك بين الضيق والانتشاء ماذا سيكون الحال عندما يكون باستطاعتك التحكم في حالتك بدلاً البرمجة اللغوية العصبية فالأمر بكل بساطة يتعلق باستخدامك لعقلك بالطريقة التي تجعلك تحقق ما تتمناه .

السلوك ينبع من الحالة.

إن حالتنا الحالية تكتسب أهميتها من كونها لا توثر فقط على الكيفية التي نشعر بها وإنما أيضا على التي نتصرف بها أي سلوكنا وقدرتنا على الأداء الجيد نحن عندما نشعر با لثقة نتصرف بجرأة أما عندما يعترينا أما عندنا يعترينا الخوف نتصرف باستحياء عندما نكون في حالة سلبية ليس لنا فيها حول ولا قوة سوف يصعب علينا أنجاز الأشياء التي قد يسهل علينا إنجازها عندما نتمتع يا لقوة وسعة الحلية وبا لرغوم من أننا نظل كما نحن نفس الأشخاص إلا أن حالتنا هي التي تصنع الفارق هل سبق وحاولت عمل شي ما ككتابة تقرير أو البحث عن حل لمشكلة ووجدت صعوبة شديدة في أنجاز المهمة مما دفعك إلى إرجائها إلى وقت لاحق وتجد نفسك بعد ذلك قادراً على إنجازها بسهولة لمجرد أنك حصلت قسط وافر من؟ هذه هي قوة الحالة و أحد الأسباب التي تدفعنا إلى السعي لتحقيق هذه الحالة ليس فقط لأنها حالة ممتعة وإنما لأنها أيضا محفزة ومانحة للقوة .

إدراك الحالة

مع كل ما سبق شرحه يبقى هناك عدد كبير من الأشخاص غير مدركين لمشاعرهم في معظم الوقت ولعل أفضل الأشياء التي يمكن أن نجريها بشكل دوري هي أن نسأل أ نفسنا عن مشاعرنا وحالتنا الحالية أو الراهنة إن معرفة حالتك الحالية هي الخطوة الأولى لتغيير الحالة وتحسينها فقط اسمح لانتباهك بأن يغوص داخل تتنفس بسرعة ببطء؟
هل تنفسك عميق أم سطحي؟
هل جسدك متوتر أم مسترخ ؟
هل تشعر بحالة من الضيق في أي جزء من أجزاء جسمك ؟
كيف هي حالتك الذهنية ؟
هل أنت متعب أم نشيط ؟
هل أنت بطي أم سريع ؟
هل هناك شي ما يجرى في عقلك ؟
أم أنك لا تعبأ بما يجرى في العالم ..!

عندما تتعود على طرح هذه الأسئلة على نفسك عدة مرات سوف تنمو بداخلك القدرة على معرفة ما يجرى بداخلك في اللحظة الراهنة إن معظمنا لا يملك معرفة إلا لعدد محدود من الحالات التي تعترينا فقط حفنة من الحالات المنتظمة وواحد أخرى هي الحالة الأساسية التي تعد حالتنا الطبيعية فكر لبضع في ماهية حالتك الأساسية ربما تكون هي الوقت الذي تقضيه مختلياً بنفسك أو منهمكا في أداء عمل عادى ما هي الحالة التي تكون عليها أكثر من حالة أخرى ؟ ربما أنت قلق أو متوتر أو متفائل أو متشائم إن وصفك شخص آخر في فكيف سيصفك ؟ كيف تصف أنت بعض أصدقائك وزملائك .


"النجاح ليس مفتاح السعادة وإنما السعادة هي مفتاح النجاح"
ألبرت شويتزر


كيف نخلق الحالات ؟

الكثير منا ينظر إلى الحالات باعتبارها أيشاء تحدث بمعنى أنها خارجة على نطاق سيطرتنا ولكن العكس الصحيح إننا نحن من يخلق الحالة بالطريقة التي ننظر بها للعالم من حولنا نحن نملك القدرة على اختيار حالتنا وإدارة عقولنا بدلا من العكس تتعامل البرمجة اللغوية العصبية مع الجسم والعقل على أنهما نظام واحد يؤثر كل واحد منهما على الآخر بشكل مباشر حيث تؤثر التغيرات التي تطرأ على أي منهما على الآخر نحن عندما نغير أحد المظاهر العصبية والفسيولوجية مثل معدل التنفس أو الضغط أو درجة الحرارة أو التوتر العضلي أو هيئتنا فسوف يحدث تغير مناظر في الحالة العقلية كما أن الأفكار التي نملكها أي الطريقة التي نعبر بها عن العالم داخلياً تملك تأثيراً قوياً على الحالة العصبية الفسيولوجية إنها حلقة خاصة بآليات الضبط الذاتي عندما ينظر معظم الناس إلى شخص يحبونه أو يسمعون أغنية من الأغاني المفضلة لديهم سوف يسرى بداخلهم شعور بالدفْ وعندما ينظرون إلى صورة مزعجة أو يسمعون وقع الأقدام خلفهم في الشارع ليلاً سوف يشعرون با لتوتر والانزعاج هذه هي أمثلة لتأثير المنبه الخارجي على الحالة يختلف الناس فيما بينهم من حيث أدراك كل منهم وتفسيره وتفاعله مع المواقف المختلفة مما يشكل فارقاً هائلاً في الحالة التي سوف يؤولون إليها لنفترض مثلاً أنك نهضت في؟أحد الأيام ثم خرجت واكتشفت أن سيارتك قد سرقت كيف سيكون رد فعلك ؟

سوف ينفجر البعض في ثورة غصب بينما سيسعى البعض الآخر إلى التفكير في الأمر من منظور فلسفي وهو الأمر الذي ينطبق على كل شي تقريباً الكثير منا يملك القدرة على تحمل الكثير من المضايقات والشعور بالضيف ويستغرق وقتا إلي أن يصل إلى حد القشة التي قصمت ظهر البعير ولكن الكثير منا أيضا يعرف أشخاصا يثورون لأتفه الأسباب ويقيمون الدنيا من حولهم بينما يعمد الآخر إلى تجنب أي خلاف وتخطيه وكأن شيئا لم يكن

تغيير الحالة ,,

إن كانت حالتك الأساسية تروق وكذلك باقي الحالات التي كثيراً ما تمر بها فقد لا يكون هناك واضح لتغيـيرها بل إنه قد يبدو غريباً أن تسعى لتغييرها ولكنك تستطيع إن أردت ولكن إن كنت تملك ألاختيار ألا أن تكون في حالة الذروة في الأداء أو في حالة استرخاء ؟ تركز البرمجة اللغوية العصبية بدرجة كبيره على القدرة على التحكم في الحالة لأنك عندما تكون في الحالة الصحيحة في ظل الموقف الذي أنت فيه فسوف تكون أقدر على تحقيق النتيجة التي تصبو إليها في عالم الأعمال من الضروري أن تكون قادراً على الاحتفاظ بهدوئك الضغط تماما ًمثلما يحتاج البطل الرياضي إلى الاحتفاظ بدرجة تركيزه في خضم كل أنواع الأنشطة التي تجرى من حوله بعض الأشخاص قد يلجأون إلى التدخين أو الخمور أو المخدرات أو الجنس أو الطعام أو التسوق أو مشاهدة التلفاز لتغيير حالتهم ولكن البحث عن الحب في الثلاجة لن يجدي إلا على مستوى تغيير الأعراض إنه مسكن مؤقت وليس حلاً إن أفضل لتغيير حالتك هي أن تغير من فسيولوجيتك العصبية أو الطريقة التي تنظر بها إلى الأشياء ما الذي يعنيه ذلك عملياً؟
جرب التدريبات البسيطة التالية .

تدريبات

ارتد نظارتك الرمادية تصور أن كل خططك وآمالك وأحلامك قد تحولت إلى رماد وأنه لم يسر أي منها وفق ما خططت له أضف أكبر قدر من الحيوية على الصورة ما هو شعورك الآن ؟ تماما على الأرجح قد تشعر بفقدان الهمة أو الإحباط قد تشعر بانخفاض في معدل طاقتك وقد تشعر بغصة في معدتك أو قد تشعر بخمول في كل أنحاء جسمك والآن فقط نح هذا الأمر جانباً لبعض ثوان وفكر في شيْ آخر تطلق البرمجة اللغوية العصبية على ذلك مصطلح كسر الحالة إنها جزء لا يتجزأ من اللغوية من عديد من أنماط التغيير لأنها توقف إحدى الخطوات التي تفسد خطوة أخرى أثناء التعامل مع شخص آخر يمكنك أن تطرح علية سؤالاً غير مرتبط بالموضوع كأن تقول له مثلاً كيف جئت إلى هنا اليوم ؟ سوف يساعد هذا على تغيير حالته ثم ارتد الآن نظارتك الوردية وتصور أن كل خططك قد سارت على النحو الأمثل وعلى خير حال وكأن أحلامك كلها قد تحققت استمع بالتجربة في مخيلتك باستخدام كل النظم التمثيلية مع التركيز عليها بواسطة النميطات المناسبة كيف تشعر ؟ هل تشعر بتأجج نشاطك ؟بالإثارة ؟بالبهجة ؟صف هيئتك ؟كيف هي ؟كيف تتنفس والآن اكسر بتنحيتها جانباً والتفكير في شيْ مختلف .

كتبته من كتاب :
علم نفسك البرمجة اللغوية العصبية .
للمؤلفان / ستيف بافيستر وأماندا فيكرز .



hgphgm hgjd kpk tdih



 

التعديل الأخير تم بواسطة زهره البنفسج ; 20-11-2012 الساعة 11:56 PM السبب: حذف رابط

قديم 20-11-2012, 10:54 PM   #2


الصورة الرمزية Wael Gameel
Wael Gameel غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1964
 تاريخ التسجيل :  Sep 2012
 العمر : 29
 المشاركات : 4,789 [ + ]
 التقييم :  1383
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Orangered
افتراضي رد: الحالة التي نحن فيها



شكراا ليكي ياسوو
مانتحرمش من مواضيعك الجميلة والمفيدة


 


قديم 20-11-2012, 11:34 PM   #3


الصورة الرمزية ياسو
ياسو غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1787
 تاريخ التسجيل :  Jun 2012
 العمر : 26
 المشاركات : 5,103 [ + ]
 التقييم :  918
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blueviolet
افتراضي رد: الحالة التي نحن فيها



يسلملى مرورك الذى انا موضوعى


 


قديم 20-11-2012, 11:43 PM   #4


الصورة الرمزية نغم حياتي
نغم حياتي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1141
 تاريخ التسجيل :  Apr 2012
 العمر : 49
 المشاركات : 14,415 [ + ]
 التقييم :  2662
تلقيت إعجاب : 1
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Indianred
افتراضي رد: الحالة التي نحن فيها



يعطيك العافية على الطرح الرائع
ننتظر القادم بشوق
مودتي


 
 توقيع : نغم حياتي



قديم 20-11-2012, 11:57 PM   #5


الصورة الرمزية زهره البنفسج
زهره البنفسج غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 675
 تاريخ التسجيل :  Dec 2011
 المشاركات : 22,271 [ + ]
 التقييم :  740
تلقيت إعجاب : 1
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Crimson
افتراضي رد: الحالة التي نحن فيها



طرح أكثر من رائع
سلمت وسلمت يمينك على هذا الإبداع
والله يعطيك العافية
ويجعل أيامك كلها فرح وسعاده
لاعدمنا جديدك


 
 توقيع : زهره البنفسج

يَاربْ أنتَ وَحدكَ تعلَم مفاتِيح السّعادةِ في قلبِي فَـ اِفتحهَا


قديم 21-11-2012, 12:08 AM   #6


الصورة الرمزية ياسو
ياسو غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1787
 تاريخ التسجيل :  Jun 2012
 العمر : 26
 المشاركات : 5,103 [ + ]
 التقييم :  918
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blueviolet
افتراضي رد: الحالة التي نحن فيها



يسلمو زهرتى لمرورك الرائع


 


قديم 03-02-2013, 11:00 PM   #7


الصورة الرمزية مومو
مومو غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 682
 تاريخ التسجيل :  Dec 2011
 المشاركات : 11,473 [ + ]
 التقييم :  2126
تلقيت إعجاب : 2
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blue
افتراضي رد: الحالة التي نحن فيها



اجمل ايات الشكر

لهذا الرُقي الرائع

في انتظار كل جديدك

لروحك جنائن الجوري

تقديري يسبقه الإحترام


 
 توقيع : مومو



موضوع مغلق

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
الأخطاء التي يقع فيها بعض الحجاج SilenT HearT مناسك الحج 10 15-10-2018 10:35 AM
حكم لمس الحائض للكتب والمجلات التي فيها آيات محمد العسيري الفتاوى والأحكــأم الأسلامية 5 02-07-2014 09:53 PM
الاغذية التي تؤثر على الحالة النفسية بشكل ايجابي روح الروح تطوير الذات والتنمية البشرية 5 08-06-2012 03:37 PM
الآوقات التي يكون فيها الرجل بحاجة الى كلمة أحبك محمدرجب مهدية منتدي الحياة الزوجية 1 19-04-2012 11:23 AM
الأوراق التي فيها اسم الله تعالى ، وكيفية إتلافها‎ حبيبه قسم الاسلامي العام 9 27-12-2011 11:37 AM



هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
new notificatio by 9adq_ala7sas
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي لمسه مصرية ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

لمسه مصريه

 
 

SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.